قصيدة



الثلاثاء, 06 يونيو, 2006

  الحب أنتي

الحب أنتِ فلماذا تهربي ..
لماذا تختبئين في كوكب غربتي
..
أنتِ التي أحببتها .. وما لي غيرك تنسيني دمعتي
لا تحرمي قلبُ ً
برئُ ً من النظر إليكِ ، ودعيه يحارب من أجل سعادتي

تنطقين بأنفاسك
الأشعار َ حتى تصل إلي فأصبح فنانَ
تهمسين بصوتكِ فينهار قلبي ، وينسى هو من
أي مكانَ
فأنتِ الهوا .. ولولا الهوا ما كنت أبحرتُ بلا
قبطانَ

أشتاقُ إليكِ يا عبير الريحان
..
يا نسمة ً نسمت ثم
إخترقت الوجدان ..
أشتاقُ بقلبي والقلب حيران
..
أتحبينه مثل حب
الموج للشطئان ..
فالحب أنتي .. وليس لغيرُكِ في قلبي أي مكان


أضافها طلال المصري في قصائد حب @ 12:29 ص

http://www.alwafd.org/


الاثنين, 22 مايو, 2006

أشتاقُ إليكِ

 

 عيناكِ كنت أبحث عنها
كدت أن ألقاها
كدت أن أتحدث معها وأنا أهواها
عشت دوماً بأملٍ أن ألقاها
عشت وحدى أبداً ولن أنساها
خفت تبحث عني وأتوه من عيناها
لكنها رأتني وعزمت أن القاها
دقت قلوباً ليس معناها دق الطبول وما مغزاها
لكنها صدقت دقات قلوبنا عندما إقتربت من مغزى مقلتانا
هل أشاهد قلبي .. هل أشاهد حبي الضائع الحيرانَ
متى تأتين وقلبك ملئ بالدفئ والحنانَ
متى ترحلين وتأتي وتنسي الرحيلَ من هنا لمكانَ
ألقاكِ دوماً تأتين إلى فكري ويأخذك مني الوهم والأحزانَ
أتتركيني وحدي في عالمٍ لا يعرف إلا النسيانَ
أريد أن أتذكرك فلا تغربين عن قلبي
ودعيني أراكِ في كل وقت وفي كل مكانَ
عيناكِ تسألني وقلبي يجيبُ في الحالَ
عيناكِ تهزمني وقلبي يترك لها المكانَ
أتوق للقاءك فلا تخزلي القلبَ المشتاقَ
هل كلمة حب تكفي لما بداخلي من إشتياقَ
لا والله ما صبرت حتى الآن لأعبر عن حبي بكلامَ
أحببتك أنتِ ورأيتك نجماً متلألأً سهرانَ
يغوصُ دائماً في خيالي لكن الفكر.. يحمله إليَ أوهامَ
وها أنا ذا اراكِ في السماء الزرقاء الصافية
ملاكًُ يبحث عني قد يلقاني أو لا
لا أعرف أين اللقاءُ حتى أنتظرك
لا أعرف متى سألقاكِ
هل قريباً.. أم أشتاقُ إليكِ

أشتاقُ إليكِ من قبل أن أولد..
أشتاقُ إليكِ والقلبُ في يولد..
أشتاقُ لنغم العشق ولم يولد..
في الدنيا حبٍ مثلكِ لم يولد..
لهمس الحب .. أشتاق
فأنت الحب اللي باق
يزداد دمعي كلما
سمعتك تنوي البعاد
أشتاق إليكِ يا حبي يا قدري يا كل هذا وذاك
أشتاق إليكِ طول عمري يا عمري ولا أحب غير سواك
أشتاقُ إليكِ ..

أشتاقُ إلى همس يديكِ
أشتاقُ لعمر ٍ أكثر من عمري لنكونَ لديكِ
أشتاقُ لنظرة عين ٍ من عين ٍ تنسيني المر
تنسيني القهر.. تأتيني بكأس الحب لترويني
وأذوب أذوب أذوب في نهر العشق وتنسيني
تنسيني الحزن تنسيني الجرح تأتيني بقلبٍ يملئهُ أحلام الحب..
أشتاقُ إليكي وأشتاقُ من كل القلب

أشتاقُ إلى القلب الحنون
فها قلبي خالي الظنون
يحبك أنتِ ولا ينتظر
غير حبك بشغفٍ وجنون
أشتاقُ إليكِ.. بكل جنون
لماذا أنتظرك ولم تأتي
لماذا أهواكي ولم تدري
الحب أنتي وأنتي وأنتي.

أشتاق إليكِ..وقلبي مشتاق
هل أنتِ السببُ في هبوب الأشواق
تتسارع اشواقي طالما أنتي بعيدة..عن قلبي المشتاق
أشتاق إليكِ..وأشتاق
أشتاقُ إليكِ..يا عمري
أشتاق من طول الأنين
أشتاقُ لحُلم السنين
هل تسمعين..نبضات قلبي قد عادت إلى اللحن الحزين
أشتاقُ إليكِ..فلما لا تأتي وتنقذي قلبي المسكين
أشتاقُ إليكِ يا ملاكِ.. يا لحني الجميل
أم قلبي يهواكِ من آلاف السنين
لست أدري أي شئ أستطيع أن أفعل
حتى تدركِ أني كنت بإنتظارك وقلبي الحزين
هل تأتين وتأخذيني معك .. في عالمك الجميل
أشتاقُ إليكِ ..

حبيبتي ..
هل أنتظرك عند الغروب
هل تستطيعي مشاهدتي وأنا أدوب
لم أعلم أنكِ بعيده عن كل الدروب
فلماذا لا تأتي وتحاولي جمع القلوب
أشتاقُ إليكِ

مولاتي .. لماذا تأخرتي
لماذا أظن دائماً أنك لست في الوجود
لماذا أحلمُ وأحلمُ أنكِ لست إلا حلمُ ليس له وجود
أشتاقُ إليكِ وإلى متى أشكو من بعد الحبيب
فالحب أنتِ وهكذا أصحو من لهيب أجد لهيب
حبيبتي .. لا تتركي قلبي الحبيب وترحلي
حبيبتي .. أنتظر منكِ الحنين إلى كوكبي
أشتاقُ إليكِ ..

هل رأيتِ الموج يشتاقُ يوماً لشطئانه
هل رأيتِ سفينة الحب تمضي بدون ربانُ
أشتاق إليكِ يا عمري يا نبض قلبي يا كل وجدانِ
أشتاقُ إليكِ يا حبي يا ملكُ ً قد هبط علي من السماءِ .

إلى متى ..
إلى متى أشتاقُ إليكِ ..
إلى متى أتخيلُ عينيكِ ..
إلى متى يهوى القلب ثرابا
إلى متى .. سنظل أغرابا
أشتاقُ إليكِ ...........أشتاقُ إليكِ .........
أشتاقُ إليكِ يا حبيبتي .. يا سر سعادتي
أين اللقاء حتى أنتظرك .. وبيدى قلبي و وردتي
متى سوف ألقاكِ .. متى تصبحين مليكتي
أشتاقُ إليكِ يا حبيبتي .. أشتاقُ إليكِ


اللحن الجميل
إلى أين ترحلين
عفواً سيدتي
لا ترحل يا حبيب العمر
من أنتي
أضافها طلال المصري في قصائد أشتياق @ 11:47 م

http://www.alwafd.org/


Write a comment

Comments: 0